آخر الأخبار

أمازون تُقلب الطاولة في سوق الموضة الهندية مع إطلاق Bazaar


 بالتنافس مع متجر Flipkart ومتجر Ajio، تخطو أمازون خطوات ثابتة في عالم التجارة الإلكترونية الهندية مع إطلاقها لمتجرها الجديد Bazaar، الذي يعرض تشكيلة واسعة من الملابس العصرية بأسعار معقولة.

في حركة استراتيجية جديدة، أطلقت أمازون المتجر عبر تطبيقها لنظام أندرويد في الهند، حيث بدأت في جذب البائعين إلى منصتها الجديدة منذ فبراير الماضي، بوعود بتسهيل عمليات التوصيل ورسوم إحالة منخفضة، ووصول إلى قاعدة عملاء واسعة.

وقد وصفت الشركة المنتجات المعروضة في Bazaar بأنها تشمل "ملابس وإكسسوارات ومجوهرات وحقائب وأحذية ومنتجات منزلية متنوعة، بما في ذلك أدوات المطبخ والمناشف وبياضات السرير وديكورات المنزل".

تزايدت شعبية الأزياء ذات الأسعار المناسبة في الهند، مما دفع بزيادة عمليات الشراء عبر تطبيقات التسوق الإلكترونية، وهو ما يجعل دخول أمازون لهذا القطاع أمرًا ضروريًا.

وفي ظل تغير فئات التجارة الإلكترونية في الهند، حيث يتراجع حصة الهواتف المحمولة والإلكترونيات الاستهلاكية، تشهد فئة الموضة والأزياء نموًا قويًا، ما يبرز أهمية دور شركة أمازون في هذا القطاع.

تعرض عروض Bazaar مجموعة متنوعة من الملابس والأحذية بأسعار تبدأ من 1.55 دولار للقمصان وأقل من 3 دولارات للأحذية الرياضية.

تعتبر الهند سوقًا مهمًا لأمازون، التي استثمرت أكثر من 11 مليار دولار في البلاد، وتحتل وحدة الخدمات السحابية AWS التابعة للشركة مكانًا رائدًا في السوق، بينما تحتل وحدة التجارة الإلكترونية المرتبة الثانية خلف Flipkart.

ويشهد القطاع المتنامي للتجارة الإلكترونية للأزياء في الهند منافسة قوية بين Flipkart، المالك لمنصة التجارة الإلكترونية Myntra، ومتجر Ajio، الذي يمتلك حصة سوقية كبيرة.

يأتي هذا التحرك في ظل توجه الشركات الناشئة المحلية نحو الاستلهام من العلامات التجارية العالمية، مثل زارا وإتش آند إم ويونيكلو، لتلبية احتياجات المستهلكين الهنود في عالم الموضة والأزياء.

ومن المقرر أن تعود منصة شين Shein إلى الهند من خلال مشروع مشترك مع ريلاينس إندستريز، بعد أن حظرتها الحكومة الهندية سابقًا، مما يعكس الديناميات المتغيرة لسوق التجارة الإلكترونية في البلاد.

أحدث أقدم

نستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة.