آخر الأخبار

إنتل تكشف عن خريطة طريق مثيرة لتطوير التكنولوجيا


 خلال مؤتمر إنتل Foundry Direct Connect، كشف كيفان إسفارجاني، نائب الرئيس التنفيذي ومسؤول العمليات العالمية الأول في إنتل، عن جلسة استثنائية للغاية تضمنت أحدث التطورات في عالم التكنولوجيا ورسمت خريطة طريق مثيرة لمستقبل الشركة.

تعكس الأرقام والإحصائيات المقدمة خلال المؤتمر القدرة الهائلة لشركة إنتل على إنتاج آلاف الرقائق الإلكترونية بمختلف درجات التصنيع، ويركز هذا الجهد على تطوير تقنيات السيليكون الرائدة التي تدفع حدود الابتكار في عالم الحوسبة.

وتشير البيانات المقدمة إلى أن تقنية 14A، التي يتوقع إطلاقها في عام 2026، ستمثل خطوة هامة في مجال التصنيع بدقة 1.4 نانومتر، مما يعزز القدرات الإنتاجية للشركة بشكل كبير.

أما التقنية التالية في الخطة، وهي تقنية 10A، فمن المتوقع أن تبدأ عملية تطويرها في أواخر عام 2027، لتجسد تقنية التصنيع بدقة نانومتر واحد، وهو تطور مذهل يضع إنتل في صدارة صناعة الرقائق الإلكترونية.

وبالنظر إلى مستقبل الشركة، فإن إنتل تتجه نحو تبني تقنيات الذكاء الاصطناعي في كل جوانب عملياتها، بدءًا من تحليل البيانات وتخطيط الإنتاج وصولاً إلى تحسين عمليات التصنيع، مما يشير إلى استعدادها للارتقاء بصناعة التكنولوجيا إلى آفاق جديدة.

على الرغم من عدم تقديم جدول زمني محدد، إلا أن هذه الخطوات الجريئة ستؤثر بشكل كبير في مستقبل عمليات إنتل، بما في ذلك توجيه الانتباه نحو الأتمتة الروبوتية في مجال التصنيع ودمج الروبوتات التعاونية التي تعمل بالذكاء الاصطناعي في عمليات الإنتاج، وهي خطوات تعكس التزام الشركة بالابتكار المستمر والتطور التكنولوجي المستدام.

أحدث أقدم

نستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة.