آخر الأخبار

SiPearl تكشف عن معالجها الجديد Rhea


 كشفت شركة SiPearl عن معالجها الأول Rhea المخصص للحوسبة العالية الأداء، والذي يعد نقلة نوعية في مجال تصميم المعالجات المبتكرة، وهو يأتي بدعم من مبادرة المعالجات الأوروبية (EPI).

يأتي هذا الإعلان في الوقت الذي تعمل فيه SiPearl على تطوير الجيل الثاني من المعالج، المعروف حاليًا باسم Rhea 2، والذي من المقرر أن يطرح في عام 2026، ليحقق أداءً أفضل ويتماشى مع تطلعات مستخدمي التكنولوجيا.

تهدف مبادرة EPI إلى بناء سلسلة جديدة من المعالجات المنخفضة الطاقة، التي تعمل على توفير أداء عالي في مختلف المجالات مثل الحوسبة الفائقة ومراكز البيانات والسيارات، مما يدعم التطبيقات الناشئة مثل التعلم الآلي والحوسبة العالية الأداء.

يحمل معالج Rhea 1 SoC، الذي تم تصنيعه بدقة 6 نانومتر بواسطة TSMC، تقنية مذهلة تتمثل في 72 نواة Arm Neoverse V1، مع دعم لذاكرة HBM2E وDDR5 ومسارات PCIe، مما يضعه في مقدمة التقنيات المبتكرة في مجال تصميم المعالجات.

تتطلع SiPearl إلى تثبيت مكانتها كشركة رائدة في مجال تطوير المعالجات المركزية، وتقديم حلول مبتكرة تتفوق على المعالجات الأخرى في السوق، مما يؤكد التزامها بتقديم أداء عالي الجودة وموثوق به.

ومع إطلاق الحاسوب الفائق JUPITER، الذي يعتبر أول حاسوب فائق بمستوى حوسبة إكساسكيل في أوروبا، والذي يعتمد على أربع معالجات Rhea، يظهر الاهتمام المتزايد بتكنولوجيا المعالجات التي تدعم الأداء العالي وتلبي احتياجات المستخدمين المتطورة.

باعتبارها جزءًا من مستقبل التكنولوجيا، تثير معالجات SiPearl الجديدة الأسئلة حول مدى قدرتها على منافسة المعالجات الرائدة مثل إنفيديا وإنتل و AMD، وهل ستكون قادرة على تحقيق الأداء المطلوب في مجالات مثل الذكاء الاصطناعي والحوسبة العالية الأداء؟ يبدو أن معالج Rhea 2 القادم سيكون الجواب على هذه الأسئلة المثيرة للجدل.

أحدث أقدم

نستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة.